menu
search
Youtube Facebook

مريض بحاجة الى وحدات دم من فصيلة A- في مدينة رام الله

انطلقت في جامعة النجاح الوطنية يوم الخميس 12/4/2012 أولى فعاليات حملة التوعية  والتثقيف بمرض الثلاسيميا من خلال ورشة عمل نظمتها جمعية أصدقاء مرضى الثلاسيميا  بالتعاون مع اتحاد الطب  في حملة مشتركة تستهدف طلبة المدارس والجامعات في المحافظات الشمالية.

بدأ  اللقاء الاستاذ محمود دراغمة بالترحيب بالطلاب وبين لهم أهمية الدور الذي سيقومون به كمثقفين صحيين، كما وأشار الى الاهمية البالغة للتوعية والتثقيف بمرض الثلاسيميا ومكافحته للوصول بفلسطين خالية من مرضى ثلاسيميا جدد عام 2013.

ثم انتقل الحضور مع الدكتور عبد الناصر دراغمة- مدير مركز امل في المحافظات الشمالية في محاضرة حول واقع الثلاسيميا في فلسطين من خلال طرق العلاج وكذلك البروتوكول العلاجي الذي يجب أن يتبعه الأطباء لتحسين حال المرض وكذلك اخر الاحصائيات الخاصة بالمرض.

اما على صعيد اّلية قراءة الفحص الطبي مخبريا فقدم الأستاذ محمود دراغمة كيفية القراءة الصحيحة للفحوص الطبية للاستدلال على حامل الصفة الوراثية او المصابين بالمرض من خلال المؤشرات العلمية التي تظهرها الفحوصات المخبرية.

وتم عرض فيلم قصير من انتاج جمعية اصدقاء مرضى الثلاسيميا بعنوان " أحب حياتي رغم معاناتي" الذي بين أنه بالارادة والعزيمة نحيا وننطلق بالأمل لنواجه  كل صعوبات الحياة ونتغلب على المرض.

وفي نهاية اليوم انتقل المشاركون  لوضع التوصيات التي تحدد اّليات التعاون ما بين طلاب الطب في جامعة النجاح وجمعية الثلاسيميا لاخذ دورهم التثقييفي والتدريبي  في نشر الوعي .

وحضر اللقاء الى جانب الطلبة السيدة هادية العزوني  عضو الهيئة الادارية لجمعية الثلاسيميا  وبمشاركة وصفي صنوبر من اللجنة الفرعية في نابلس وعدد من المحاضرين في كلية الطب في جامعة النجاح.

والجدير بالذكر  ان هذا المشروع المشترك تم من خلال  اللقاءات التي عقدت في مقر الجمعية بحضور الدكتورة مها سمارة  و دعاء سليمان و براء المحسيري منسقين نشاطات الجمعية، وكذلك رئاسة اتحاد الطب ممثلة بالطالب نضال ابو خيزران و اياس الزغل و يوسف ماهر ونور عليان ورزان الحاج  ممثلين عن الاتحاد.  

X